كتاب "بلون الصبر" مذكرات فاطمة الصدر

ماهية صدام وحزب البعث العراقي

الجزء السادس من مجموعة التاريخ الشفوي لمؤسسة الإمام موسى الصدر الثقافية البحثية

فائزة ساساني خاه
ترجمة: أحمد حيدري مجد

2020-10-14


 

كتاب "بلون الصبر" هو مذكرات فاطمة الصدر، زوجة الشهيد السيد محمد باقر الصدر وأخت الإمام موسى الصدر. وقد صدر عن مؤسسة الإمام موسى الصدر الثقافية والبحثية في 2020.

وجاء في الغلاف الخلفي للكتاب: "هذا الكتاب، حديث فاطمة الصدر عن سعادات بيت أبها وما حدث في النجف إلى جانب زوجها وأبنائها والحن؛ فمن الركض مع الزوج والعناية بآلامه، إنه عن حياة امرأة تحاول أن تتذكر وتنسى.

يقع الكتاب في 559 صفحة وكتبته فاطمة نقوي، وهو حصيلة 27 ساعة حوارية في مدينة النجف وطهران منذ يناير 2017 وحتى أغسطس 2019. تمّ اختيار اطار تدوين الحوار. والسبب اصرار فاطمة الصدر: "ولكني حين أقول جملة، أريدها كما هي مائة بالمائة. لأني المسؤلة عن كلّ كلمة. وقد أخبرت السيدة حوراء، لا أريد كلمة زائدة أو ناقصة. لا أريد المبالغة في أمور أو أن تكون أكثر مما هي عادية...".

ولكي تقدّم فاطمة نقوي صورة واضحة عن شخصية فاطمة الصدر طرحت الحوار أحيانا بأسلوب سؤال وجواب عن الموضوعات الأساسية وأحيانا حديث دافئ، جاء بين الحوار. بعض حوارات الكتاب هي استعادة بعض الأحداث من كتاب وجع الصدر، حتى يتعرف القارئ الإيراني على تلك المذكرات. وجع الصدر، سيرة الشهيد السيد محمد باقر الصدر وفاطمة الصدر بقلم أمل البقشي الذي طبع باللغة العربية في قم وفي مؤسسة الإمام موسى الصدر وتُرجم إلى اللغة الفارسية وهو تحت الطبع.

جاءت المذكرات في ثلاث فصول. الفصل الأول عن فترة الطفولة والحياة العائلية حتى الزواج ويبدأ بهذا السؤال: السيدة الصدر لماذا ترفضين الحوارات؟ يتطرق الفصل الثاني للحياة المشتركة لفاطمة الصدر وزوجها. وجاء تأكيد منها على عدم الدخول في الحياة الخاصة: "لا أريد نشر الأمور الخاصة على الملأ، لا أريد كتابة الأمور الصغيرة في حياتنا. لأنها أمور خاصة، ونحن عائلة ملتزمة. وإذا كُتبت فهي ليست بالأمر جيد". (ص 35)

ويشير الفصل الثالث إلى الأحداث السياسية المهمة حول العراق وموقف الشهيد الصدر. نشاطات الشهيد السيد محمد باقر الصدر السياسية، السفر إلى لبنان، صدور بيان الإمام موسى الصدر والسيد محمد باقر الصدر ضدّ صدام وحزب البعث، شدّة حزب البعث بالنسبة للعلماء وخاصة السيد محمد باقر الصدر، مرجعية السيد محمد باقر الصدر، القبض عليه لعدّة مرات، نظرته وتفاعله مع الثورة الإسلامية في إيران والإمام الخميني، مذكرات فاطمة الصدر المؤلمة منذ محاصرة المنزل وآخر عملية قبض على زوجها وشهادة الشهيد محمد الباقر وبنت الهدى الصدر من جملة الموضوعات المطروحة في هذا الفصل. "منذ الاعلان عن برامج الثورة الإسلامية، كان يدعم إيران حتى آخر لحظة. يقول الدفاع عن الثورة الإسلامية هو واجب لأنّ لا هدف لمرجعية الشعية سوى إقامة الحكومة الإسلامية. والآن بما أنّ الإمام الخميني قد حقق أملي، فأنا على استعداد القيام بكل ما يقوله الإمام الخميني، كلّ مسؤلية يوكلها لي". (ص 283) ويعرّف هذا الفصل المتلقلين أكثر على هامية صدام وحزب البعث. وبناء على الأسباب العاطفية والأجواء الحاكمة على ذكريات تلك الأيام، تصبح الأجوبة أقصر ويحكم السكوت. ولكي تتلافى فاطمة نقوي هذا الخلأ استعانت بشواهد من الوثائق والأشخاص.

جاءت جمل الكتاب كما دارت في الحوار وقد جاءت التواريخ وتغييرها بين قوسين.  بينما وضعت نقوي العواطف التي جاءت في اللقاء بين قوسين مثل: أخذت نفسا عميقا، ضربت رجلها، تضحك، تضرب رجليها مرتين...

وكتبت عن هذا الأمر في المقدمة: "من الطبيعي أنّ بنية لغة الحوار الشفهي يختلف عن النصّ. وفي هذا الكتاب، حين تحوّل الحوار إلى نصّ، توحي بنية الجمل بإبهام. ولكي أكون وفيّة لكلام السيدة الصدر، لم أغيّر جملها، وللابتعاد عن الإبهام، أضفت تحريرا لأصل النصّ. وواضح أنّ ما يضع مسافة بين اللغة المكتوبة والحوارية هو الأسلوب واللحن حين يتمسك بها المحاور أثناء الحديث وعن طريقها يوضّح فكرته. ولملأ هذه الفواصل، أينما وجدتُ لزوما لها، وضعت قوسين لتوضيح حالة السيدة الصدر". (18) وإن كان هذا الوفاء يمنح القارئ أنه يقرأ كلمة كلمة للسيدة الصدر، ولكن في نفس الوقت يشعر بأنه ليس أمام نصّ سلس ومتسق. " "لو تكلمت في برنامجين ماذا يتوقعون مني. الحقيقة أحاول أن... ماذا أقول؟ ماذا أقول؟ ماذا أقول؟" (ص 26)

وكانت بعض المفردات تحتاج إلى شرح أكثر وقد كتبتها الكاتبة في نهاية كلّ فصل.

وبعد نهاية الحوار جاءت أحداث حياة الشهيد محمد باقر الصدر وزوجته في تواريخ تلو صور. وينتهي الكتاب برسائل منها رسالة بنت الهدى الصدر، التلغرافات، بيانات الشهيد الصدر ورسالة الإمام الخميني بمناسبة شهادة بنت الهدى والسيد محمد باقر الصدر.

وقد يُعتبر هذا الأسلوب في كتابة المذكرات على أنه أسلوب يعجب النقاد ومتابعي التاريخ الشفوي.

النصّ الفارسي



 
عدد الزوار: 63


التعليقات

 
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليق:
 
ليالي الذكريات في نسختها الثلاثمئة والثالثة

ذكريات جلال شرفي

وفقاً لموقع تاريخ إيران الشفوي، عقد برنامج ليالي ذكريات الدفاع المقدس في نسختها الثلاثمئة والثالثة، مساء يوم الخميس الموافق 28 يوليو 2019م في قاعة سورة بدائرة الفنون. وقد تحدث في هذا البرنامج كل من السيدة محبوبة عزيزي وعلي رضا مسافري وسيد جلال شرفي عن كتاب "(سياه چال مستر): ذكريات اختطاف جلال شرفي، الدبلوماسي الإيراني في بغداد" كما أقيمت مراسم تقديم هذا الكتاب. رمز من الهوية الإيرانية حررت السيدة محبوبة عزيزي كتاب (سياه چال مستر) الراوية الأولي
الدكتور أبو الفضل حسن آبادي

أطروحات وبرامج التاريخ الشفوي في "آستان القدس الرضوي"

أشار رئيس مركز الوثائق والمطبوعات لآستان قدس الرضوي، إلى أطروحات "تاريخ الوقف والنذور الشفهي" و"تاريخ القراءات القديمة في الحرم الشفوية" وعلى أنها أحدث المشاريع للمركز وقال: "إنّ تسجيل تاريخ الموقوفات لآستان قدس الرضوي الشفوي في عدّة مدن، هو مشروع طويل المدة. وتأسس مؤخرا قسم الدراسات للقراءت في مركز الوثائق وهو ضمن مجموعة مركز الدراسات". وفي حواره مع موقوع التاريخ الشفوي الإيراني قال الدكتور أبو الفضل حسن آبادي، شارحا برامج المركز:
المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس – 7

مرحلة جديدة في عمل التاريخ الشفوي

خاص موقع تاريخ إيران الشفوي، أقيم المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس في 3 من مارس لعام 2019م في صالة أهل القلم بمنظمة الوثائق والمكتبة الوطنية لجمهورية إيران الإسلامية. تضمنت الأجزاء الأولي حتي الرابعة من هذا التقرير، خطابات إجتماع الإفتتاحية للمؤتمر كما تضمنت الأجزاء الخامسة والسادسة، وجاء تقرير إحد برامج هذا المؤتمر بعنوان " الأسس النظرية ومقدمة التاريخ الشفهي للدفاع المقدس". تحليل الظواهر لمضمون مقابلة التاريخ
مكتبة الذكريات

"أدعو لي كي لا أنقص"،"في فخّ الكوملة" و"تكريت بنكهة خمسة خمسة"

سوف تتعرفون في هذا النص، على ثلاثة كتب صدرت عن محافظتين في إيران: " أدعو لي كي لا أنقص: الشهيد عباس نجفي برواية زوجته وآخرين" من المحافظة المركزية وأيضاً كتابي "في فخّ الكوملة: ذكريات محمد أمين غفار بور الشفهية" و"تكريت بنكهة خمسة خمسة" وهي ذكريات أمين علي بور الشفهية" من محافظة كيلان. إثنان من المعلّمين ألّفـت السيدة مريم طالبي كتاب "أدعو لي كي لا أنقص". يحتوي الكتاب علي 272 صفحة وثلاثة عشر فصل، حيث تم إنتاجه في مكتب الثقافة
المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس -6

طرق التوصل للتفاصيل في مقابلة التاريخ الشفوي

وفقاً لموقع تاريخ إيران الشفوي، عقد المؤتمرالوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع لمقدس في 3 مارس لعام 2019م في صالة أهل القلم بمنظمة الوثائق والمكتبة الوطنية لجمهورية إيران الإسلامية. وتعلقت الأجزاء الأولي حتي الرابعة من هذا التقرير، بخطابات إجتماع الإفتتاحية والأولي للمؤتمر وفي الجزء الخامس، كان تقرير إحدي اللوحات للمؤتمر تحت عنوان "الأسس النظرية وتاريخية التاريخ الشفهي للدفاع المقدس". إستمراراً لهذا البرنامج، قدّم السيد مرتضي قاضي مقالته