المعرض الـ 31 و كُتب المذكّرات

مريم أسد جعفري
ترجمة:. أحمد حيدري مجد

2018-05-10


خاص موقع تاريخ إيران الشفوي، فُتحت أبواب المعرض الدولي الـ 31 للكتاب في طهران منذ الثاني عشر من شهر إرديبهشت لمحبّي الكتاب. في مصلّي الإمام الخميني (رحمة الله عليه) وشارك فيه 2050 ناشر من داخل البلاد و 132 ناشر من خارجه. يوفر معرض طهران الدولي للكتاب فرصة مناسبة للتعرف علي الإصدارات الجديدة وكتب المذكّرات التي عادة ما تكون الأعمدة الثابتة لهذه الاستضافة السنوية، خاصة في السنوات الأخيرة، فتحت قراءة المذكرات و سردها أبوابها في مختلف الأشكال والمناسبا، وفي معظم الاحتفالات و وسائل الإعلام. في ما يلي، نتعرف على بعض الإصدارات المذكرات الجديدة.

*دار الشهيد كاظمي للنشر،والتي نشطت في نشر مذكرات شهداء دفاع الحرم و المذكرات المتعلقة بالدفاع المقدس في السنوات الأخيرة بشكل واسع، حيث حضرت هذه السنة في مصلّي طهران بكتب تحت عنوان «الشتلات القوية» (نهال هاي برومند) إذ يتحدث عن مذكرات الأسرى وعن منزلة التوسل بالأئمة الأطهار (عليهم السلام) و أيضاً كتاب «المعاناة و الأمل» (رنج و اميد) حيث يتحدث عن تجربة حقيقية لسجون آل خليفة و الذي قام بتأليفه سماحة حجة الإسلام والمسلمين مرتضي السندي و ترجمه للفارسية علي رضا بيكي.

* كما شارك مركز الشهيد ابراهيم هادي الثقافي هذا العام في معرض طهران الدولي للكتاب، بـ 70 عنوانا  واشتمل علي الطبعة 128 من الجزء الأول لكتاب «السلام علي إبراهيم» و الطبعة 22 من المجلد الثاني لهذه السلسلة.

*وشاركت دار رواية الفتح للنشر كما في السنوات الماضية بشكل كبير حيث قدّمت أكثر من 20 عنوان كتاب في السيرة الذاتية و مذكرات الشهداء مثل «غيرمستقر: مذكرات كتيبة إزالة الألغام و الذي رواها مرتضي شادكام» تأليف السيدة معصومة خسروشاهي وأيضاً أكثر من 10 عناوين تتحدث عن سيرة حياة مدافعي الحرم من ضمنها «لقاء بعد المغرب: سيرة حياة الشهيد مهدي نوروزي»،«شريان للحرم: سيرة حياة الشهيد حميد رضا أسد اللهي» و« إسمك مصطفي: سيرة حياة الشهيد مصطفي صدرزاده».

*كما شاركت دار ستاركان درخشان،بـ 36 عنوان كتاباً جديداً في معرض الكتاب الدولي الـ 31 في طهران.«السيد جمال: العميد الشهيد سيد جمال طباطبايي تقصها زوجته» و الذي يعتبر من ضمن الكتب الجديدة التي نشرتها دار ستاركان درخشان للنشر مؤخراً.

و حضرت منشورات ستاره ها هذا العام بـ 11 عنوانا جديدا، في معرض طهران الدولي للكتاب. عين الحرب«المذكرات الشفهية للسيد فريد محمدي مقدم  راصد الفيلق 5 نصر خراسان)، المدعي (سرد وثائقي عن العميد الشهيد حسين قايني من قادة كتيبة رعد) والفستان الأبيض (مذكرات طلاب الشهيد خراسان في فرع الطب).

*مؤسسة الإمام الخميني (رحمة الله عليه) للإعداد و النشر، شاركت في هذا العام بثلاثة كتب حول التاريخ الشفهي تحت عنوان :«رفيق صادق :مذكرات حجة الإسلام والمسلمين أحمد صادقي أردستاني» و«المهاجر الأبدي: آية الله محمد تقي مرواريد،السيرة الذاتية والنضال».

*بينما مشاركة منشورات معهد الإمام موسي شاركت بـ 62 نتاج في معرض طهران الدولي للكتاب و يمكن الإشارة إلي كتاب « سبع روايات خاصة عن حياة سيد موسى الصدر»،«الزملاء الموافقون: مذكرات آية الله سيد مرتضي مستجابي»،« لقاء في باريس:  مذكرات الدكتور حسن حبيبي والسيدة شفيقة رهيدة» و الطبعة الثانية لكتاب «الزمان: مذكرات سيد هادي خسروشاهي».

* كتب «كنت في الرقّة» و الذي تشتمل علي مذكرات محمد الفاهم (ابوزكريا)، الشخص المنشق عن تنظيم داعش و العنصر التكفيري و أيضاً «في الطريق المزعج» حيث يحتوي علي مذكرات خالد الشيخ محمد، رئيس اللجنة العسكرية للقاعدة والذي عرضته دار نارگل.

*كما عُرض كتب «مذكرات السفير»،«أصحاب البسطال الأحمر»،«عندما فُقد ضوء القمر»،«فرنكيس»،«أمسيات كريسكان»،«كلستان الحادي عشر» و«دار ساوين» وكلها في حقل المذكرات الصادرة عن دار سورة للنشر، وذلك في إطار كتب الحقيقة المدمجة.

أتاحت الحقيقة المدمجة الفرصة للجمهور على استخدام الهاتف أو الجهاز اللوحي، بالإضافة إلى النص، لمشاهدة جزء من الفيلم الذي تم إعداده عن الكتاب.

من أعمال الدار نفسها، الكتب المسموعة  «كل الثلاثة عشرة من عمري» مذكرات مهدي طحانيان و كتابة كلستان جعفريان و قراءة مهرداد مهماندوست،«كلستان الحادي عشر» مذكرات زوجة الشهيد علي جيت سازان و كتابة بهناز ضرابي زاده و قراءة سعيدة فوضي، وكتاب «شنام» مذكرات كيانوش كلزار راغب و قراءة مهرداد مهماندوست، « عندما فقد ضوء القمر» مذكرات الشهيد علي خوش لفظ و كتابة حميد حسام و قراءة جواد بيشكر ومهرداد عشقيان،«الزيتون الأحمر» مذكرات ناهيد يوسفيان و قراءة رويا فلاحي و «مذكرات مرضية حديدجي (دباغ)» من تأليف محسن كاظمي و قراءة افسانه محمدي حيث تم عرضها في معرض الكتاب لهذا العام.

*كتاب «بعيد المنال» سيرة حياة علي رضا حيدري من أبطال المصارعة الرومانية، الصادر عن دار كلكشت للنشر في معرض طهران الدولي للكتاب. وهو حصيلة حوار ل  60ساعة و حيث قصة أحداث حياة بطل أولمبي في السبعينات والثمانينات الشمسية.

*كتاب مذكرات الراحل رجب علي طاهري، مندوب أهالي فارس السابق في مجلس الشوري الإسلامي وأول قائد للحرس الثوري،تحت عنوان «إبتسامات الشتاء» نشره المعهد الثقافي الفني التابع لمركز توثيق الثورة الإسلامية، وتم إصداره في معرض طهران الدولي الـ 31 للكتاب.

* كتاب «وداعا سراييفو» من تأليف اتكا ريد و هانا سكوفيلد و ترجمة عابدة ميرزاية عن دار كتابستان المعرفة للنشر. يروي العمل، قصة الحرب الأكثر دموية في أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية و جسّد مؤلفو الكتاب ملاحظاتهم وخبراتهم من هذا الحرب.

* عُقد اجتماع «مكانة أدب التضحية والشهادة في نشر البلد» يوم الخميس 3 مايو 2018  وحضره كل من محمود إكرامي فر ورضا حاجي آبادي في معرض دار طهران للكتب الدراسية. وتعليقًا على أهمية العمل في مجال وصايا الشهداء والتاريخ الشفهي ، قال السيد إكرامي فر: «هناك طريقة أخرى لتسجيل تاريخ التضحية والاستشهاد وهو التاريخ الشفهي، إذ من خلال هذا المجال تستوجب مقابلة ذوي الاحتياجات الخاصة، لنطلب منهم بصدق و نكتب عنهم بصدق و نعرض نتائج المقابلات للمجتمع بصدق».

* نُشر كتاب «هاشمي رفسنجاني: سجل العمل والمذكرات لعام 1995: رجل الأزمات» الذي عُقد في معرض الكتاب الدولي الـ 31 في طهران. وقال محسن هاشمي خلال الحفل: كان الغرض من هذا الكتاب هو نشر مذكرات الرئيس الراحل لمجلس تشخيص مصلحة النظام في عام 1995».

* كتاب «عبقري الغناء الإيراني»  وهو نظرة عامة علي سيرة حياة و أعمال إيرج خواجه أميري. ويتضمن الكتاب سيرة ذاتية ومقابلات ونصوص وتفاصيل صوت فني.

النصّ الفارسي



 
عدد الزوار: 2572


التعليقات

 
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليق:
 
ليالي الذكريات في نسختها الثلاثمئة والثالثة

ذكريات جلال شرفي

وفقاً لموقع تاريخ إيران الشفوي، عقد برنامج ليالي ذكريات الدفاع المقدس في نسختها الثلاثمئة والثالثة، مساء يوم الخميس الموافق 28 يوليو 2019م في قاعة سورة بدائرة الفنون. وقد تحدث في هذا البرنامج كل من السيدة محبوبة عزيزي وعلي رضا مسافري وسيد جلال شرفي عن كتاب "(سياه چال مستر): ذكريات اختطاف جلال شرفي، الدبلوماسي الإيراني في بغداد" كما أقيمت مراسم تقديم هذا الكتاب. رمز من الهوية الإيرانية حررت السيدة محبوبة عزيزي كتاب (سياه چال مستر) الراوية الأولي
الدكتور أبو الفضل حسن آبادي

أطروحات وبرامج التاريخ الشفوي في "آستان القدس الرضوي"

أشار رئيس مركز الوثائق والمطبوعات لآستان قدس الرضوي، إلى أطروحات "تاريخ الوقف والنذور الشفهي" و"تاريخ القراءات القديمة في الحرم الشفوية" وعلى أنها أحدث المشاريع للمركز وقال: "إنّ تسجيل تاريخ الموقوفات لآستان قدس الرضوي الشفوي في عدّة مدن، هو مشروع طويل المدة. وتأسس مؤخرا قسم الدراسات للقراءت في مركز الوثائق وهو ضمن مجموعة مركز الدراسات". وفي حواره مع موقوع التاريخ الشفوي الإيراني قال الدكتور أبو الفضل حسن آبادي، شارحا برامج المركز:
المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس – 7

مرحلة جديدة في عمل التاريخ الشفوي

خاص موقع تاريخ إيران الشفوي، أقيم المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس في 3 من مارس لعام 2019م في صالة أهل القلم بمنظمة الوثائق والمكتبة الوطنية لجمهورية إيران الإسلامية. تضمنت الأجزاء الأولي حتي الرابعة من هذا التقرير، خطابات إجتماع الإفتتاحية للمؤتمر كما تضمنت الأجزاء الخامسة والسادسة، وجاء تقرير إحد برامج هذا المؤتمر بعنوان " الأسس النظرية ومقدمة التاريخ الشفهي للدفاع المقدس". تحليل الظواهر لمضمون مقابلة التاريخ
مكتبة الذكريات

"أدعو لي كي لا أنقص"،"في فخّ الكوملة" و"تكريت بنكهة خمسة خمسة"

سوف تتعرفون في هذا النص، على ثلاثة كتب صدرت عن محافظتين في إيران: " أدعو لي كي لا أنقص: الشهيد عباس نجفي برواية زوجته وآخرين" من المحافظة المركزية وأيضاً كتابي "في فخّ الكوملة: ذكريات محمد أمين غفار بور الشفهية" و"تكريت بنكهة خمسة خمسة" وهي ذكريات أمين علي بور الشفهية" من محافظة كيلان. إثنان من المعلّمين ألّفـت السيدة مريم طالبي كتاب "أدعو لي كي لا أنقص". يحتوي الكتاب علي 272 صفحة وثلاثة عشر فصل، حيث تم إنتاجه في مكتب الثقافة
المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس -6

طرق التوصل للتفاصيل في مقابلة التاريخ الشفوي

وفقاً لموقع تاريخ إيران الشفوي، عقد المؤتمرالوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع لمقدس في 3 مارس لعام 2019م في صالة أهل القلم بمنظمة الوثائق والمكتبة الوطنية لجمهورية إيران الإسلامية. وتعلقت الأجزاء الأولي حتي الرابعة من هذا التقرير، بخطابات إجتماع الإفتتاحية والأولي للمؤتمر وفي الجزء الخامس، كان تقرير إحدي اللوحات للمؤتمر تحت عنوان "الأسس النظرية وتاريخية التاريخ الشفهي للدفاع المقدس". إستمراراً لهذا البرنامج، قدّم السيد مرتضي قاضي مقالته