تشييع راوي "حين ضاع ضوء القمر" في آخر الخريف

ذكرياتي، فكروا "بنا"

ترجمة: أحمد حيدري مجد

2017-12-21


خصص آية الله الخامنئي، في السادس والعشرين من شهر آذر 1396 (20 ديسمبر 2017)، رسالةً بمناسبة شهادة علي خوش لفظ، راوي كتاب "حين ضاع ضوء القمر" والمصاب في الدفاع المقدس وهذا نصّها:

إلتحق العزيز علي خوش لفظ بالله تعالى وله أجر عشرات الاعوام من ألم الإصابة والمكانة العالية للشهادة. السلام والرحمة لهذا الشهيد العزيز إذ حين حياته كان أيضا شهيدا حياً وأهدي وله بعد سنوات الدفاع المقدس، أجر الصابرين العظيم. أحيي روحه الطاهرة وأعزي وأبارك في نفس الوقت عائلته".

في العام الماضي عرض تقريظ قائد الثورة لكتاب "حين ضاع ضوء القمر". وجاء فيه جانب عاطفي من مذكرات علي خوش لفظ، صديق سلاح الحاج أحمد متوسليان بقلم حميد حسام: "الراوي، شهيد على قيد الحياة. جسده مصاب بشدة، لكنه متمسك بالحياة والحمد لله. والكاتب من مجموعة نفس المانحين قلوبهم وأصحاب التجربة. عليه وعلى كل من مثله فيض الرضا الإلهي، إن شاء الله... وحول تدوين الكتاب، ما كتبته قليل. فمقدمة الكتاب غزل بكل المعنى".

ويعتبر "حين ضاع ضوء القمر" الكتاب الرابع عشر لحميد حسام جاء في قالب مذكرات. وقال عن الكتاب لموقع التاريخ الشفوي الإيراني: "الكتاب عن شخص باسم علي خوش لفظ، جسده مصاب ب 70 بالمائة وقد ذهب للجبهة في سنّ السادسة عشر وعند تعرفه على الحاج أحمد متوسليان انضم لصف التعرف على الأعداء ثم التحق فيما بعد ل 27 محمد روسل الله (ص) وبدأت بطولاته في عمليات عديدة مثل، رمضان وثار الله والفجر 2. وسشير عنوان الكتاب إلى إحدى ذكرياته إذ ذهب لمنطقة سومار للتعرف عليها وفي تلك الليلة وبظهور ضوء القمر،  شهد شهادة أصدقاءه في ميدان الألغام. أساس تأليف الكتاب في حقل التاريخ الشفوي، لأنّ كل المذكرات كانت دون تدخل. وما الكتابة إلا حذف العناصر الإضافية، وتنظيم الاحداث حسب زمنها وتبديل اللغة للغة مكتوبة".

وقدّم موقع التاريخ الشفوي نبذة عن الكتاب الذي صدر عن دار سورة ب 652 صفحة. وكتب مراسل الموقع عن الكتاب: "حين أريد كتابة رسالة، أطلب من زوجتي أن تقوم بالعمل. خطّ هذا الكتاب، خطّ زوجتي". سأل نفس الشخص: "هذا الكلام، هل هو للراوي؟ ألم يساعده أحد بالكتابة؟"

ما جاء في بداية الكتاب هو حديث قلب الراوي: "طلب مني الأصدقاء، أن أروي مذكرات الدفاع المقدس، ولا أقبل. أعرف أنّ الذكرى، حديث يتمحور "الأنا" فيه في حال أنّ أقوى درس للدفاع المقدس "العبور من "الأنا" والوصول لقمة التواضع. علمتني الحياة مع الشهداء أنّ "الأنا" حين العبور من "معبر" النفس، نتركها ونفكّر ب "نحن". "نحن" الذي كنا أعضاء جسد واحد وحين الحرب، تتحول قطعة "منا" لسماوية".

هي نصوص حميمة تدعو القارئ لتتبعها. كما هو حال المقدمة: "كان صديقي يقول: "هنا- جزيرة مجنون- مكان المجانين. المجانين عشاق. عشاق يريدون الوصول لله بأقصر الطرق".

يروي المؤلف مذكرات علي خوش لفظ الذي يعبر عنه أصدقاءه بتعابير مختلفة.

ويشمل الكتاب 13 فصلاً. الفصل الأول عنوانه "أزقة بساتين حارة شترغلو" وهي فترة طفولة خوش لفظ حتى انتصار الثورة وبداية الحرب المفروضة. ينتهي الفصل بصور عن فترة الطفولة حتى مرحلة الشباب. الفصل الثاني، "قاعدة طريق الدم"، هو اسم الطريق الذي مات الكثير لفتحه. وفيه موضوعات عن التواج في الجبهة. عودة خوش لفظ من الجبهة، واكمال دراسته والعمل كقوة احتياطية في الحرس والحرب في سربل ذهاب، هي بعض موضوعات فصل "بلدجي ذو الستة عشر عاما". وهو نفس الفصل الذي يدخل فيه الفضولي علي للجبهة. بينما حملت الفصول التالية العناوين: "الحرب حتى تحرير خرمشهر"، "رمضان حرب العطش"، "إخوة خوش رخم"، "قسم بسم الخيول"، "ابتسامة الشفاعة"، "أنا، مهتاب، الألغام"، "حرب الفاو"، "الهروب من ضجيج العناوين والألقاب"، "أوصال جسدي في الشلمجه"، "الجميع إخوتي".

"حين ضاع ضوء القمر" ليس مجرد كتاب يمكن الحديث عنه، الحديث عنه، لا يمكنها ايفاء حقّ مذكرات خوش لفظ. فكل ذكرى مستقلة عن الأخرى. وهو كتاب في حقل التاريخ الشفوي.

وتدخل الصور لمساعدة المفردة. وحين تنتهي الكلمات تدخل الصور. ولكل صورة قصة. وكل القصص قصيرة لكنها تبقى عالقة في ذهن القارئ. وقد رُتبت الصور بدقة عالية رغم عددها الكبير. ويعود السبب لأنّ مؤلف الكتاب حميد حسام، على معرفة بالاجواء التي يكتب عنها".

وقد شيّع جثمان الشهيد علي خوش لفظ في الساعة التاسعة صباحا الخميس 21 ديسمبر 2017 من جانب مزار الشهداء المفقوين في باحة الحوزة الفنية. ونقل جثمانه لمدينة همدان. وقد توفي خوش لفظ في مشفى خاتم الأنبياء (ص) في طهران إثر تأثره بجروحه الكميائية التي أصيب بها بالحرب المفروضة على الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

النصّ الفارسي



 
عدد الزوار: 231


التعليقات

 
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليق:
 
لقاء مع مدير دار رسا في جلسة "تاريخ الكتاب الشفوي"

كل كتب التاريخ المعاصر التي أصدرناها

خاص موقع التاريخ الشفوي- ضمن فعاليات جلسات "تاريخ الكتاب الشفوي" الدورة الثانية، جاءت الجلسة الثانية الحوارية مع محمد رضا ناجيان أصل، مدير دار رسا. وأقيمت الجلسة صباج الثلاثاء 18 يوليو 2017 في مرسسة بيت الكتاب وبرعاية الكاتب والباحث نصر الله حدادي. الإلتزام بأهداف النشر وبدأ ناجيان أصل حديثه: "ينظر البعض إلى النشر كعمل يدرّ المال. وفي الحقيقة للبعض هو مصدر مالي جيد، لأنهم يعرفون الطرق لبيع الكتب واستقطاب المؤلفين. في حوار لي مع مجلة سألوني:
سيرة جماعية لشباب خوزستان

مذكرات شباب مسجد الجزائري أهواز

أصغر كندمكار ورضا بيرزاده، جبهة فارسيات والحويزة وسوسنكرد إلخ... وأشار مكتب الثقافة والدراسة الملتزمة للمركز الفني في خوزستان، إلى جغرافية الكتاب: "رواية تاريخية- توثيق لمسجد معروف ومؤثر في الأحداث التي أدت للثورة في العام 1978 وعلى أحداث ما بعد انتصار الثورة والحرب المفروضة في الاهواز ودور الشباب الثوري والمؤثر". وكتب علي رضا مسرتي في المقدمة: "قصة شباب مسجد الجزائري هي قصة توثيقية كنتُ حاضرا أحداثها وإذا لم أكن فالحوارات تقوم بنقل الأمانة
مذكرات محمد رضا ناجيان أصل عن 1960 حتى 1980

رفاقي في الصفّ الذين أصبحوا مناضلين وناشرين

  خاص موقع التاريخ الشفوي الإيراني، عُقدت الجلسة الحادية عشر من الدورة الثانية لجلسات "تاريخ الكتاب الشفوي" صباح الثلاثاء 11 يوليو 2017. أدار الجلسة نصر الله حدادي وحضر فيها مدير دار رسا محمد رضا ناجيان أصل.   كنت زميل الشهيد محمد جواد تندكويان في الصف الدراسي قال ناجيان أصل: "أغلب من يدخل عامل النشر، يأتون من عائلة قارئة. أول كتاب قرأتُه غير دراسي، كان لأمير أرسلان. كان عمري لا يتجاوز ال11 وحين ذهبتُ إلى تبريز، قرأتُ الكتاب للآخرين. من
مرت 36 عاماً...

ذكرى عن شهر تير 1360

خاص موقع التاريخ الشفوي الإيراني- أقيمت مراسم الذكرى السادسة والثلاثين لمأساة السابع من تير 1360 ( 27 يوليو 1981) وشهادة آية الله السيد محمد حسيني بهشتي وجمع من ثوّار الثورة الإسلامية، عصر يوم الأربعاء 28 يوليو 2017 في النص التذكاري لشهداء السابع من شهر تير  في مؤسسة الشهداء الثقافية للسابع من تير، الواقعة في سرجشه طهران، وحضره جمع من عوائل الشهداء و بعض المسؤلون. بدأت المراسم بقراءة القرآن الكريم والنشيد الوطني وقراءة شعرية ونشدين من أداء فرقة شابة. ثم
لقاء مع عائلة محمد زهرائي في الجلسة التاسعة "تاريخ الكتاب الشفوي"

أراد تأسيس أكبر مكتبة في إيران

خاص موقع التاريخ الشفوي الإيراني- أقيمت اليوم الثلاثاء 20 يونيو 2017 الجلسة التاسعة من الدورة الثانية لجلسات "تاريخ الكتاب الشفوي"، وحضرها كل من مهدية مستغنمي يزدي، صاحبة دار كارنامه، وماكان وروزبة زهرائي أبناء المرحوم محمد زهرائي، مدير دار كارنمه. وقد أدار الجلسة الكاتب والباحث نصر الله حدادي. وبدأت مهدية مستغنمي يزدي حديثها قائلة: "ولد محمد زارائي في 1949 في فاروج. أبوه وأمه من مدينة يزد. كنتُ في الصف الثالث الثنوي صيفا وأعمل مراسلة في صحيفة
حوار مع الدكتور مهدي أبو الحسني ترقي

"تاريخ بازار إصفهان الشفوي"راصد الثقافة الشعبية

خاص موقع التاريخ الشفوي. الأسواق أو البازارات هي عنوان النبض الإقتصادي للمجتمع الإيراني، وكانت دائماً تترك أثرها في حركة التاريخ على الأحداث الثقافية والإجتماعية والسياسية الإيرانية. لو كانت لدينا نظرة أقرب على البازارات وكل الأزقة والأزقة المغلقة، فهناك عالم للثقافة الشعبية مسكوت عنه. الثقافة الشعبية تشمل المصطلحات والألقاب الرائجة في البازار إلى الأعمال المزاولة والمنسوخة. ضمن كل هذا، فبازار إصفهان من أكثر الأسواق أصالة وأقدمها بين الأسواق