أسرار الحرب المفروضة حسب رواية الأسري العراقيين ـ 22

مرتضي سرهنكي
ترجمة: حسن حيدري

2022-12-25


ونظراً للغرور الذي يضمره الجيش البعثي العراقي في بداية الحرب، زعم أنه سيقضي علي الجمهورية الإسلامية في الأسابيع الأولى. كان من الطبيعي أن تكلف هذه الضربات في التوقيت غير المناسب القادة. وأمروا العديد من مجموعات البحث والتجسس بنصب كمين حول المنطقة وفي زواياها حتى يمكن اكتشاف مكان إستهدافنا وتدميره في أسرع وقت ممكن. حتى أننا خصصنا بعض الكمائن لتسريع هذا العمل. مرت الأيام والليالي ولم يتم العثور على أي أثر يبذكر.كان الجميع يائسين. في الليل، كانت القوات كلها تقريباً في حالة شبه تأهب وكان هناك حركة مرور أقل. وهذه الحوادث المتكررة في الليل قد دمرت أعصاب الجميع. رسم الجنود مخططات وإشارات للجاني الرئيسي وقالوا: "إذا تم القبض عليه، فسوف نمزقه إرباً إرباً.وسننتقم منه بسبب كل هذا الخوف والقلق ".

ذات ليلة كالعادة سقطت علينا قذائف الهاون ونجح الكمين ومجموعات الاستطلاع من كشفها.اتضح أن منفذ إطلاق النار الليلي هو رجل عجوز من القرية المجاورة، يخرج قذيفة هاون 60 من القرية على دراجة نارية ويطلق بضع رصاصات على مواقعنا من مكان يتعرف عليه ويترك المكان. مرة أخرى يأخذها إلى مكان آخر. ويطلق القذائف علينا أيضاً ...

في تلك الليلة حصلت مجموعة التحقيق والتجسس علي قذيفة هاون الرجل العجوز لكنها لم تتمكن من اعتقاله.فور رؤية فريق التجسس هرب على دراجة نارية وذهب نحو مقاتلي الإسلام. طاردته المجموعة لكنها فشلت في القبض عليه. ونجا الرجل العجوز من المعركة، على الرغم من عدم تصديقنا، فقد قام بمفرده بإيذاء العديد من قواتنا لعدة أيام وليال متتالية.

كانت مكانة هذا الرجل العجوز وجشعه في قتال قوات البعث وضربها غير عادية حقاً.كانت المقارنة بين قواته الضئيلة وقواتنا أشبه بمقارنة بعوضة وفيل. بعد تلك الليلة، لم يكن هناك المزيد من الأخبار عن تلك الاضطرابات الليلية.

لكن هذه الحادثة جعلتنا نشعر إلى حد ما أننا أمام أمة يحارب رجلها العجوز بهذه الطريقة، ولفترة طويلة أوجست كل القوى. غادر الرجل العجوز، لكن كابوس العطش الذي كان في صدره لمحاربة العدو جعل قلوب جنودنا قلقة وخائفة. آمل أنه إذا كان على قيد الحياة ويقرأ كلماتي، سيدرك قيمة عمليته الانفرادية في الليل ويقدر مكانته الرفيعة.. حفظه الله لخدمة السلام وكذلك بقية المحاربين.

كثر الحديث عن الأحداث المفاجئة في جبهات الحرب. شهد كل محارب مشاهد مدهشة إلى حد ما، كل منها يمكن أن يؤثر على شخصيته بل ويغيره تماماً. لكنك تعلم  أعتقد أن هذه المشاهد، إذا كانت خالية من الروحانيات، لا يمكن أن يكون لها تأثير إيجابي عليه، أو إذا كانت كذلك، فهي ليست عميقة وحاسمة. تكمن أهمية أحداث هذه الحرب في هذه النقطة الواحدة، وكانت شجاعة طياركم في ذلك اليوم أحد هذه الأحداث.

لقد شعرنا بالرهبة من شجاعته في ذلك اليوم، لكن حالياً، عندما أفكر في الأمر، أستمتع بها.

حدث هذا في 20 آذار (مارس) 1982 - عندما قمنا بشن هجوم للوصول إلى نهر الكرخة. الآن أشكر الله أننا لم ننجح في ذلك الهجوم. لو نجحنا لما كنا قادرين على الهروب من فخ جيش البعث في عهد صدام حسين، الذي أخذ من القادسية ذريعة لإذلال الإسلام، ومؤازرة محاربيكم في هذا الحرب، وأن نكون ضيوفاً على بلادنا الإسلامية لبضعة أيام. إن شاء الله وبعد دمار صدام وحزب البعث الذي هو من أحزاب الشيطان سنعود إلى وطننا لتحرير العراق من هيمنة الشرق والغرب ونتنفس أجواء جمهورية العراق الإسلامية. . حياة الظلم قصيرة. أخيراً، نحن أيضاً لنا رب يحمينا.يدعي صدام أنه ولي نعمة العرب بأكملهم ، لكنه صهيونيا وعدواً للعرب. الصهيوني متعطش لدماء الإسلام وصدام متعطش لدماء الجمهورية الإسلامية. ماهو الفرق بينهما؟

النصّ الفارسي



 
عدد الزوار: 1051


التعليقات

 
الاسم:
البريد الإلكتروني:
التعليق:
 
نبذة من مذكرات ايران ترابي

تجهيز مستشفى سوسنگرد

وصلنا إلى سوسنگرد قُبَيل الظهر. كان اليوم الثالث عشر من تشرين الأول عام 1980. لم يكن أمرها مختلفًا عن أهواز بل كانت أمرّ حالًا منها. كان قد غمرها التراب والدمار. وقد خلت من أهلها إلا ما ندر. كما أعلنت منظمّة الهلال الأحمر في أهواز، كانت لا تزال المدينة في متناول قصف العدو، ولم يأمن جانب منها من وطء القذائف والقنابل. لقد أوصلنا أنفسنا إلى مستشفى المدينة بسرعة. ما زال بابها ولوحتها سالمَين. تتقدّم المستشفى ساحة كبيرة قد حُرِث جانب منها. كأنها قد هُيّئت قبل الحرب لزرع الفسائل والزهور.

التاريخ الشفهي للدفاع المقدس برواية حجة الإسلام الشيخ محمد نيازي

الهيئة القضائية للقوّات المسلّحة (محافظة خوزستان)
لقد صدر عن حرس الثورة الإسلامية ومركز الوثائق والدراسات للدفاع المقدّس في عام 1401 ه.ش. كتابُ التاريخ الشفهي للدفاع المقدّس برواية حجة الإسلام الشيخ محمد نيازي، تحت عنوان الهيئة القضائية للقوّات المسلّحة (محافظة خوزستان) وبجهود يحيى نيازي. تصميم الغلاف يحاكي مجموعة الروايات التاريخية الشفهية للدفاع المقدس الصادرة عن هذا المركز. إذ قد اختار هذا المركز تصميمًا موحّدًا لأغلفة جميع كتب التاريخ الشفهي للدفاع المقدس مع تغيير في اللون، ليعين القارئ على أن يجدها ويختارها.
أربعون ذكرى من ساعة أسر المجاهدين الإيرانيّين

صيفُ عامِ 1990

صدر كتاب صيف عام 1990، بقلم مرتضى سرهنگي من دار سورة للنشر في سنة 1401ش. وبـ 1250 نسخة وبسعر 94 ألف تومان في 324 صفحة. لون غلاف الكتاب يحاكي لون لباس المجاهدين، ولون عنوان الكتاب يوحي إلى صفار الصيف. لُصِقت إلى جانب عنوان الكتاب صورة قديمة مطوية من جانب ومخروقة من جانب آخر وهي صورة مقاتلَين يسيران في طريق، أحدهما مسلّح يمشي خلف الآخر، والآخر يمشي أمامه رافعًا يديه مستسلمًا.
الدكتور أبو الفضل حسن آبادي

أطروحات وبرامج التاريخ الشفوي في "آستان القدس الرضوي"

أشار رئيس مركز الوثائق والمطبوعات لآستان قدس الرضوي، إلى أطروحات "تاريخ الوقف والنذور الشفهي" و"تاريخ القراءات القديمة في الحرم الشفوية" وعلى أنها أحدث المشاريع للمركز وقال: "إنّ تسجيل تاريخ الموقوفات لآستان قدس الرضوي الشفوي في عدّة مدن، هو مشروع طويل المدة. وتأسس مؤخرا قسم الدراسات للقراءت في مركز الوثائق وهو ضمن مجموعة مركز الدراسات". وفي حواره مع موقوع التاريخ الشفوي الإيراني قال الدكتور أبو الفضل حسن آبادي، شارحا برامج المركز:
مكتبة الذكريات

"أدعو لي كي لا أنقص"،"في فخّ الكوملة" و"تكريت بنكهة خمسة خمسة"

سوف تتعرفون في هذا النص، على ثلاثة كتب صدرت عن محافظتين في إيران: " أدعو لي كي لا أنقص: الشهيد عباس نجفي برواية زوجته وآخرين" من المحافظة المركزية وأيضاً كتابي "في فخّ الكوملة: ذكريات محمد أمين غفار بور الشفهية" و"تكريت بنكهة خمسة خمسة" وهي ذكريات أمين علي بور الشفهية" من محافظة كيلان. إثنان من المعلّمين ألّفـت السيدة مريم طالبي كتاب "أدعو لي كي لا أنقص". يحتوي الكتاب علي 272 صفحة وثلاثة عشر فصل، حيث تم إنتاجه في مكتب الثقافة