قبر موقت

مذكرات أمير سعيد زاده

في العام الماضي، تساقطت الثلوج بغزارة في دوله بدران ومنطقة كريسكان وغطت السجن الرئيسي. وأدى الانهيار الجليدي إلى دفن عدد من السجناء تحت الأنقاض وسقوط سقف وجدران السجن على السجناء. اضطر الحزب الديمقراطي لنقل السجن إلى منطقة كريسكان وأخذ السجناء إلى خيمة وبناء جدار قصير حولها. حتى إصلاح وإعادة بناء السجن الرئيسي، كان على السجناء العيش في هذا المكان المؤقت. علينا أن نذهب كل يوم إلى السجون التسعة الرئيسية ونصلحها. دمرت الثلوج العام الماضي السجن

العبور من النهر

لقد وصل طول العمود الذي كان ينحدر من الممر في الظلام إلى كيلومتر واحد. لقد أربك وزن البندقية والمعدات الفردية الجميع. من وقت لآخر، كان المحاربون يرفعون رؤوسهم في الظلام ويحدقون في قمة جبل غمو العالية التي كانت تقف شامخة أمامهم. بينما كان العراقيون يراقبون المنطقة بأسرها من أعلى هذه القمة العالية. مع معرفة الوضع في المنطقة، كان البسيج يحاولون الوصول إلى الخط الأمامي للعدو في أسرع وقت ممكن من خلال التغلب على صعود وهبوط المنحدرات. التعب يمطر على

مقطع من مذكرات املا صالح

مؤتمر الشعراء العرب في الحرب

  كانت الدعاية المسمومة لإذاعة العراق لثني القوات المقاتلة والأهالي المرابطين في المدن والقرى، والتي نفذها مرتزقتها، إلى حد جعلني أفكر بالقيام عمل كبير يصل صوته إلى الخارج. ليصل إلى المادفعين عن العروبة وسكان خوزستان. أفضل عمل هو عقد مؤتمر للشعر العربي ودعوة الشعراء العرب ورؤساء القبائل الذين هجرتهم الحرب في جميع أنحاء البلاد. شغلتني هذه الفكرة. كنت أبحث عن فرصة مناسبة لأعلم الصداميين أنّ الأشخاص الذين شردت نسائهم وأطفالهم ورجالهم هم نفس

هل التاريخ الشفهي من جنس الفنّ؟

من الأسئلة التي تواجه الباحثين هل التاريخ علمًا أم ظاهرة فنية؟ إنه سؤال له إجابات فلسفية مختلفة. يقول الأستاذ مطهري  في أطروحته لهذا السؤال: "كتب التاريخ بها عيبان. أحدها أنّ معظم المؤرخين وظفتهم قوى عصورهم، لذلك كتبوا التاريخ لصالحهم. ثانيًا، كان لدى المؤرخين انحياز قومي أو ديني أو أي تحيز آخر كتب الأحداث وفقًا لمعتقداتهم دون كتابة أكاذيب. إنه مثل رسم الجمال فقط أو القبح فقط عند رسم الوجه؛ هذا الوجه ا يطابق الواقع. لأنّ البعض قال: التاريخ ليس

مذكرات أعظم السادات سجادي معصومي

بابيون

حين كنت في مدرسة فرحاناز بهلوي ؛ درستُ في نهاية شارع حاج باشي في المدرسة الإعدادية، قضيت أيامًا مريرة. في المدرسة، أرتدي ملابس مختلفة بسبب معطفي ووشاحي الطويل. لهذا كنت دائمًا بمفردي وليس لدي أصدقاء. من جانب آخر، لم يهتم المعلمون بي وعاملوني معاملة سيئة. وضعوني في نهاية الفصل ولم ينادوا باسمي في الفصل؛ لم ينظروا إليّ حتى. ومع ذلك، كنت مصرة جدًا على الحفاظ على حجابي. ربما كنت أول طالبة ترتدي الحجاب في المدرسة الإعدادية وترتدي أول عباءة في مدرستي. في

أسرار الحرب المفروضة حسب رواية الأسري العراقيين ـ 22

ونظراً للغرور الذي يضمره الجيش البعثي العراقي في بداية الحرب، زعم أنه سيقضي علي الجمهورية الإسلامية في الأسابيع الأولى. كان من الطبيعي أن تكلف هذه الضربات في التوقيت غير المناسب القادة. وأمروا العديد من مجموعات البحث والتجسس بنصب كمين حول المنطقة وفي زواياها حتى يمكن اكتشاف مكان إستهدافنا وتدميره في أسرع وقت ممكن. حتى أننا خصصنا بعض الكمائن لتسريع هذا العمل. مرت الأيام والليالي ولم يتم العثور على أي أثر يبذكر.كان الجميع يائسين. في الليل، كانت القوات

أسرار الحرب المفروضة حسب رواية الأسري العراقيين ـ 21

في تلك الليلة، أمر قائد الجيش المشاة بعبور حقول الألغام ومهاجمة قواتك.دخلت قواتنا حقل الألغام. سرعان ما فقدنا الاتصال بهم ولا أعرف ماذا حدث لهم. لم يكن عبور حقل الألغام جزءاً من أمر العملية، وقد أمر قائد الفرقة بذلك من تلقاء نفسه.  من المثير للاهتمام معرفة أنه في بداية الهجوم، هرب الجميع دون استثناء. وأصيبت مجموعة أخرى برصاص القوات الإسلامية. تعرض جيش البعث للهجوم من جميع الجهات وسرعان ما تلاشي. لأنهم لا يؤمنون بهذه الحرب. رأيت محاربيكم وهم يردوون

حوار مع صديقة محمدي

حوار مع مربية تربوية في العقدين الثمانينات والتسعينات- القسم الثاني

نظرة على النشاطات الثقافية لثانويات الفتيات في زرند كرمان في الثمانينيات

هل جمعتوا الطعام للجبهة في المدرسة؟ بالطبع. في عامي 1985 و1986 بالإضافة إلى طهي الطعام في المدرسة، أعلنا أنه يمكن لأي شخص إحضار الطعام المجفف والأواني. يجلب أحدهم خمسة كيلوغرامات من الفستق، آخر يجلب عشرة كيلوغرامات من الفستق، شخص ما يحضر عشرة معلبات، آخر يحضر عشرين معجون طماطم و ... أحضر المعلمون السكر والشاي. اعتدنا أن نخبرهم إما بتعبئتها بنفسك أو الحصول على حزم جاهزة. اكتب رسالة وضعها عليها. في بعض الأحيان، تأتي شاحنة صغيرة إلى المدرسة وتجمع هذه

نظرة على كتاب مراقب التاريخ

في منتصف بداية  العام 1981، توجه أعضاء من قوات المكتب السياسي للحرس الثوري الإسلامي إلى الجبهات لتسجيل الأحداث المتعلقة بالحرب، واستشهد بعض الرواة أثناء الحرب. سيد محمد إسحاقي هو أحد الرواة المنضمين إلى الحرس الثوري الإسلامي العام 1980، بعد أن نشط في بسيج مدينة رشت، واستشهد في 19 يناير 1987، بعد 4 سنوات من رواية حالات الحرب. كتاب "مراقب التاريخ" هو وصف لحياة السيد محمد إسحاقي. مرضية نظرلو التي تتركز أغلب أنشطتها في مذكرات الحرب، أجرت مقابلات مع أهل
 
ليالي الذكريات في نسختها الثلاثمئة والثالثة

ذكريات جلال شرفي

وفقاً لموقع تاريخ إيران الشفوي، عقد برنامج ليالي ذكريات الدفاع المقدس في نسختها الثلاثمئة والثالثة، مساء يوم الخميس الموافق 28 يوليو 2019م في قاعة سورة بدائرة الفنون. وقد تحدث في هذا البرنامج كل من السيدة محبوبة عزيزي وعلي رضا مسافري وسيد جلال شرفي عن كتاب "(سياه چال مستر): ذكريات اختطاف جلال شرفي، الدبلوماسي الإيراني في بغداد" كما أقيمت مراسم تقديم هذا الكتاب. رمز من الهوية الإيرانية حررت السيدة محبوبة عزيزي كتاب (سياه چال مستر) الراوية الأولي
الدكتور أبو الفضل حسن آبادي

أطروحات وبرامج التاريخ الشفوي في "آستان القدس الرضوي"

أشار رئيس مركز الوثائق والمطبوعات لآستان قدس الرضوي، إلى أطروحات "تاريخ الوقف والنذور الشفهي" و"تاريخ القراءات القديمة في الحرم الشفوية" وعلى أنها أحدث المشاريع للمركز وقال: "إنّ تسجيل تاريخ الموقوفات لآستان قدس الرضوي الشفوي في عدّة مدن، هو مشروع طويل المدة. وتأسس مؤخرا قسم الدراسات للقراءت في مركز الوثائق وهو ضمن مجموعة مركز الدراسات". وفي حواره مع موقوع التاريخ الشفوي الإيراني قال الدكتور أبو الفضل حسن آبادي، شارحا برامج المركز:
المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس – 7

مرحلة جديدة في عمل التاريخ الشفوي

خاص موقع تاريخ إيران الشفوي، أقيم المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس في 3 من مارس لعام 2019م في صالة أهل القلم بمنظمة الوثائق والمكتبة الوطنية لجمهورية إيران الإسلامية. تضمنت الأجزاء الأولي حتي الرابعة من هذا التقرير، خطابات إجتماع الإفتتاحية للمؤتمر كما تضمنت الأجزاء الخامسة والسادسة، وجاء تقرير إحد برامج هذا المؤتمر بعنوان " الأسس النظرية ومقدمة التاريخ الشفهي للدفاع المقدس". تحليل الظواهر لمضمون مقابلة التاريخ
مكتبة الذكريات

"أدعو لي كي لا أنقص"،"في فخّ الكوملة" و"تكريت بنكهة خمسة خمسة"

سوف تتعرفون في هذا النص، على ثلاثة كتب صدرت عن محافظتين في إيران: " أدعو لي كي لا أنقص: الشهيد عباس نجفي برواية زوجته وآخرين" من المحافظة المركزية وأيضاً كتابي "في فخّ الكوملة: ذكريات محمد أمين غفار بور الشفهية" و"تكريت بنكهة خمسة خمسة" وهي ذكريات أمين علي بور الشفهية" من محافظة كيلان. إثنان من المعلّمين ألّفـت السيدة مريم طالبي كتاب "أدعو لي كي لا أنقص". يحتوي الكتاب علي 272 صفحة وثلاثة عشر فصل، حيث تم إنتاجه في مكتب الثقافة
المؤتمر الوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع المقدس -6

طرق التوصل للتفاصيل في مقابلة التاريخ الشفوي

وفقاً لموقع تاريخ إيران الشفوي، عقد المؤتمرالوطني الثاني للتاريخ الشفهي للدفاع لمقدس في 3 مارس لعام 2019م في صالة أهل القلم بمنظمة الوثائق والمكتبة الوطنية لجمهورية إيران الإسلامية. وتعلقت الأجزاء الأولي حتي الرابعة من هذا التقرير، بخطابات إجتماع الإفتتاحية والأولي للمؤتمر وفي الجزء الخامس، كان تقرير إحدي اللوحات للمؤتمر تحت عنوان "الأسس النظرية وتاريخية التاريخ الشفهي للدفاع المقدس". إستمراراً لهذا البرنامج، قدّم السيد مرتضي قاضي مقالته